أوزان إضافية للمسافرين إلى لبنان

اقتصاد 27 آب , 2021 - 12:17 ص

لبنان الكبير

 

يعوّل لبنان اليوم على مغتربيه في ظل الانهيار الشامل الذي أصاب كافة قطاعاته، إذ شهد هذا الصيف أعداداً هائلةً من المغتربين الذين حملوا معهم العديد من الأدوية المفقودة وحليب الأطفال وبعض المواد الغذائية الأساسية، في محاولة منهم لمساندة ذويهم ودعمهم. ففي ظل الوضع المأساوي والسوداوي الذي يشهده لبنان، وغياب أي انفراج سياسي يُسرّع من تنفيذ الحلول الإنقاذية والإصلاحية للنهوض من جديد بالاقتصاد الوطني، يبقى المغتربون وحدهم صمام الأمان وطوق النجاة لعائلاتهم المنكوبة.

وفي هذا الإطار وتعبيراً عن تضامنها مع اللبنانيين، أصدرت طيران الإمارات بياناً أعلنت فيه عن زيادة أوزان الأمتعة المتاحة لركابها المسافرين إلى بيروت من عدد من الوجهات عبر شبكتها، اعتباراً من 25 آب وحتى 30 أيلول القادم في ظلّ تعرض لبنان لنقص حاد في السلع الأساسية والأدوية، وذلك من أجل دعم عملائها في لبنان والمهجر.
وبحسب البيان، سيتمكن عملاء طيران الإمارات من اصطحاب 10 كيلوغرامات من الأمتعة الإضافية لحمل مواد تساهم في دعم عائلاتهم وأصدقائهم في لبنان. وستتوفر هذه الزيادة لحاملي تذاكر الدرجة السياحية ودرجة الأعمال الصادرة في الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين والمملكة العربية السعودية ولبنان وأستراليا. كما ستتيح طيران الإمارات لعملائها الذين يسافرون إلى بيروت عبر دبي، والقادمين من الولايات المتحدة وكندا والبرازيل وزامبيا وأنغولا وغينيا والسنغال وجنوب أفريقيا وساحل العاج وغانا، من حمل قطعة أمتعة إضافية يصل وزنها إلى 23 كيلوغراماً.

إقرأ أيضاً: "هذا ليس لبناننا"...آمال معلّقة بحقائب المسافرين

وستبدأ زيادة أوزان الأمتعة للمسافرين من الولايات المتحدة وكندا والبرازيل اعتباراً من 26 آب ومن زامبيا اعتباراً من 30 آب ومن غينيا والسنغال وساحل العاج وغانا وأنغولا اعتباراً من 1 أيلول 2021، في حين تتوفر حالياً للمسافرين من جنوب أفريقيا وللمسافرين من أستراليا والولايات المتحدة وكندا والبرازيل من حاملي تذاكر الدرجة السياحية فقط. هذا وستسري الزيادة على وزن الأمتعة الإضافية على كافة الحجوزات عبر الموقع الإلكتروني للشركةemirates.com أو عن طريق مكاتب مبيعات طيران الإمارات أو وكلاء السفر المعتمدين، وكذلك وكلاء السفر عبر الإنترنت، وسيُطبق على كل من السفر الداخلي والخارجي من بيروت.

تجدر الإشارة إلى أن طيران الإمارات كانت قد أطلقت العام الماضي جسراً جوياً إنسانياً إلى لبنان بالشراكة مع المنظمات الإنسانية لتوصيل إمدادات الإغاثة الطارئة في أعقاب انفجار مرفأ بيروت وصلت إلى أكثر من 160 طناً من الإمدادات الطبية والأغذية ومعدات الحماية الشخصية وغيرها من المواد الإنسانية الأساسية إلى لبنان، وذلك انطلاقاً من التزامها نحو المجتمعات التي تخدمها.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us