إضراب في كليات “اللبنانية” الثلاثاء

لبنان الكبير

عقدت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية، اجتماعاً برئاسة الدكتور عامر حلواني وحضور الأعضاء. وناقشت “الوعود التي تلقتها الهيئة من دون أن يتحول أي منها إلى أفعال ملموسة”.

وقالت في بيان أصدرته بعد الاجتماع: “بعد درس وسائل التصدي لكل أنواع الاستهتار بالجامعة الوطنية، تستنكر الهيئة عدم اكتراث الحكومة لمطالب الجامعة اللبنانية، إذ لم يعد بإمكان الأساتذة الاستمرار في تأدية مهامهم في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها الجامعة وأهلها، وهم يشعرون بأن الوعود التي حصلت عليها الهيئة لم تتبلور بأرقام الموازنة ومن دون أي تنفيذ فعلي لأي من الملفات الأساسية العالقة منذ زمن بعيد في أدراج المسؤولين”.

أضافت: “لذلك، وتزامنا مع جلسة مجلس الوزراء المقررة غدا الثلاثاء، قررت الهيئة إعلان يوم غد 15 شباط الحالي، يوم إضراب عام في جميع فروع وكليات الجامعة اللبنانية، اضافة إلى دعوة الزملاء الى الاعتصام عند مفرق القصر الجمهوري الساعة الثانية بعد الظهر، للاصرار والتأكيد لمجلس الوزراء بضرورة مضاعفة موازنة الجامعة اللبنانية لتقوم بمهامها بالحد الأدنى المطلوب، وزيادة موازنة صندوق التعاضد، إضافة إلى ضرورة إقرار ملفات الملاك والتفرغ وتعيين عمداء أصيلين للجامعة فورا ومن دون إبطاء”.

وختمت: “الأساتذة لم يعد بمقدورهم انتظار إقرار ملفات أساسية لاستمرارية عملهم في الجامعة، وهم يخشون من التوصل، مجبرين، لاتخاذ خطوات تصعيدية، قبل ان يصبح التوقف عن العمل قسرياً بسبب الموازنة الهزيلة والمعيبة للجامعة، إضافة إلى غلاء المعيشة والاتصالات والمواصلات”.

شارك المقال