وزير خارجية السعودية: على لبنان أن يقدم إشارات أقوى في الإصلاح

لبنان الكبير

اعتبر وزير خارجية المملكة العربية السعودية الأمير فيصل بن فرحان أنّ “على لبنان أن يُقدّم إشارات أقوى على جديته في الإصلاح من أجل الحصول على دعم المجتمع الدوليّ”.
وأشار الأمير فيصل خلال مؤتمر ميونيخ للأمن إلى أنّ “لبنان يحتاج أولاً إلى التحرّك بهمّة لإنقاذ نفسه، مضيفاً اننا نحتاج إلى إشارة أقوى من النخبة السياسية اللبنانية على أنّهم يتحركون بجدية نحو الإصلاح”.
وشرح أنّ “الإصلاح يتضمّن العمل من أجل دعم واستقرار الاقتصاد ومعالجة قضايا الفساد وسوء الإدارة، إلى جانب التدخّل الإقليمي وفقدان سيادة الدولة”.
علاوة على ذلك، رأى فيصل أنّه “إذا كانت هناك مبادرة حقيقية لإصلاح الهيكل الاقتصادي وإصلاح هيكل الحكم وإصلاح الطريقة التي يدار بها الاقتصاد، عندئذ يمكنكم دعوة الدول الإقليمية إلى تقديم كل أشكال الدعم”. وشدّد على أنّ “العلاج قصير المدى” لن يفيد لبنان.

شارك المقال