“رعب نووي” في محطة زابوريجيا الأوكرانية

لبنان الكبير

في اليوم التاسع من الهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا، أدى قصف روسي إلى حريق في مبنى محطة زابوريجيا النووية التي تعد الأكبر من نوعها في أوروبا قبل أن تعلن كييف تمكنها من إخماده.

واتهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسكي روسيا باللجوء إلى “الرعب النووي” والسعي “لتكرار” كارثة تشيرنوبيل بقصفها محطة زابوريجيا النووية. وقالت السلطات المحلية إن القوات الروسية سيطرت على محطة زابوريجيا للطاقة النووية في جنوب شرق أوكرانيا.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن السلطات الأوكرانية أبلغتها بأن المعدات الأساسية في محطة زابوريجيا للطاقة النووية لم تتأثر بعد اندلاع حريق هناك وأنه لم يحدث تغيير في مستويات الإشعاع.

وتزامنا مع تصاعد الأحداث ميدانيا، رفض حلف شمال الأطلسي فكرة إقامة منطقة حظر جوي فوق أوكرانيا بعدما طلبت كييف المساعدة لوقف القصف الروسي.

وتستعد أوكرانيا لعقد جولة جديدة من المفاوضات مع موسكو خلال عطلة نهاية الأسبوع في محاولة لوضع حد للقتال.

شارك المقال