7 رجال أعمال روس بينهم مالك “تشيلسي” تحت العقوبات البريطانية

لبنان الكبير

أعلنت الحكومة البريطانية، اليوم الخميس، “ضم 7 رجال أعمال روس بارزين إلى قائمة العقوبات بسبب الحرب في أوكرانيا، بينهم مالك نادي تشيلسي الإنكليزي رومان أبراموفيتش، ورئيس شركة “روسنفط” إيغور سيتشين”.
وصرحت الحكومة البريطانية، في بيان، بأنه “تم فرض عقوبات على 7 رجال أعمال روس من الدائرة المقربة من الرئيس فلاديمير بوتين، بسبب الأزمة الأوكرانية بينهم مالك نادي تشيلسي لكرة القدم رومان أبراموفيتش”.
وأضافت أنه “تم تجميد كل ممتلكات مالك تشيلسي، وتم حظر التعامل المالي معه على الأفراد والشركات، الى جانب حظر السفر والتنقل”، متابعة: أن “رئيس شركة روسنفط أيغور سيتشين، ورجل الأعمال البارز أوليغ ديريباسكا، تعرضا للعقوبات عينها أيضا”.
وأوضح البيان أن نادي تشيلسي لكرة القدم يمكنه مواصلة خوض المباريات والمشاركة في أنشطة كروية أخرى بعد أن فرضت عقوبات على مالكه رومان أبراموفيتش: “سيبقى الترخيص قيد المراجعة المستمرة وسنعمل عن كثب مع سلطات كرة القدم”.
وفرض الغرب حزمة كبيرة من العقوبات بغرض تقويض إرادة موسكو وعزلها عن العالم كما يدعي، بينما تقول روسيا إنها استعدت جيدا لمثل هذه الإجراءات التي توقعت حدوثها بغض النظر عن الوضع في أوكرانيا.

شارك المقال