"المواقع الإلكترونية" تحذر من حملات كاذبة تطال الصحافيين

أخبار 26 تشرين الثانى , 2022 - 8:30 م

 

في خطوة خطيرة بالتوقيت والمضمون تعرّض الإعلامي الزميل ميشال قنبور ناشر ورئيس تحرير موقع Lebanondebate لحملة على الفيسبوك تتّهمه بالعمالة لإسرائيل وبتقاضي مبالغ مالية من الموساد. وبعد التشاور والتواصل بين أعضاء تجمّع المواقع الإلكترونية في لبنان صدر عن التجمّع البيان التالي:

أولاً: إن التجمّع يرفض ويشجب ما قيل بحق الزميل قنبور ويعتبر أن هذه الحملة تندرج في اطار ملاحقة أصحاب الكلمة الحرة والقلم الجريء.

ثانياً: يعتبر التجمّع أن اتّهاماً كهذا هو مقدّمة لاستهداف صحافيين آخرين ومحاولة لتشويه صورتهم بغية إخافتهم وإسكاتهم.

ثالثاً: يضع التجمّع هذه الحادثة الخطيرة بعهدة الأجهزة الأمنية والقضائية كافّة ويطالب هذه الأجهزة بكشف من يقف وراءها ومعاقبته بما تنص عليه القوانين اللبنانية.

رابعاً: يحذّر التجمّع من تمييع الموضوع وعدم التوصّل الى نتائج ملموسة فيه ويؤكد ملاحقة المجريات كافة والتصعيد اعلامياً وبكل الوسائل المتاحة في حال لم تتابع القضية بالجدية المطلوبة.

خامساً وأخيراً: يقف التجمّع الى جانب الزميل قنبور وجميع الزملاء الذين تعرّضوا ويتعرّضون لتهديدات وحملات مغرضة كاذبة بهدف النيل من جرأتهم في قول الحقيقة.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us