خليجي 25: العراق يلتقي عمان في النهائي

أخبار, رياضة 16 كانون الثاني , 2023 - 10:17 م

 

ستجمع المباراة النهائية لبطولة خليجي 25 بين منتخبي العراق صاحب الضيافة وعمان بفوز الاول على نظيره القطري 2-1 والثاني على البحرين حاملة اللقب 1-صفر الاثنين.

في المباراة الاولى التي اقيمت على استاد البصرة الدولي وسط حضور فاق 65 الف متفرج، سجل للعراق ابراهيم بايش (20) وايمن حسين (44)،وعمرو سراج (30) لقطر.

وتقام المباراة النهائية الخميس المقبل.

واعتبر مدرب العراق الإسباني خيسوس كاساس ان الانتصار الذي حققه فريقه "كان مستحقا بعدما كان الطرف الأفضل طيلة فترات المباراة وسيطر على الكثير من مجرياتها وأهدر الكثير من الفرص التي كانت كفيلة بقتل المباراة في الشوط الثاني".

واضاف "الأن هو الوقت الصحيح الذي يمكن ان نفكر فيه باللقب، لم يكن منطقيا ان نفكر بالتتويج بالكاس منذ المباراة الأولى، كان يجب ان نتعامل مع كل مواجهة على حدة، الان نصب جل تركيزنا على المباراة الأخيرة التي ستمنحنا التتويج شريطة ان نكون جاهزين ونواصل تقديم المستوى القوي كما في سابق المباريات".

واحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة للعراق نفذها علي فائز على رأس ايمن حسين الذي ارسل بدوره رأسية ابعدها الحارسي مشعل برشم بصعوبة ليتابعها ابراهيم بايش داخل الشباك القطرية (20).

لم يستمر تقدم العراق سوى عشر دقائق لبعود العنابي الى المباراة ويدرك التعديل بواسطة عمرو سراج عندما استثمر مناولة زميلة احمد علاء الدين بطريقة ماكرة بالكعب لم يستطع جلال حسن السيطرة عليها فاكملها سراج الدين الى الشباك بتسديدة مباشرة (33).

ولكن وقبل انتهاء الشوط الأول الذي شهد سجالا بين الطرفين، بدقيقة واحدة عاد المنتخب العراقي وتقدم بواسطة ايمن حسين مستغلا خطا مزدوجا لعاصم مدبو والحارس برشم، فارسل كرة عالية الى الشباك لينتهي الشوط الاول بتقدم عراقي بهدفين لواحد.

وحاول المنتخب القطري ادراك التعادل في الشوط الثاني لكنه لم ينجح في ذلك على الرغم من الضغط الذي مارسه على المرمى العراقي.

اما مدرب قطر البرتغالي برونو بينيرو فقال "لم نكن سيئيين في المباراة وقدمنا عرضا قويا خصوصا في الشوط الثاني الذي بحثنا فيه عن العودة ولم نوفق، اعتقد ان ما صنع الفارق كان الناحية البدنية حيث الافضلية التي استفاد منها المنتخب العراقي بحصوله على يوم راحة إضافي منذ دور المجموعات، خصوصا وان المباريات كانت مضغوطة بشكل كبير في البطولة".

وأبدى بينيرو فخره باللاعبين وبالأداء الذي قدموه في البطولة بشكل عام، خصوصا وان جلهم كان يفتقد الى الخبرة والتجربة سيما في مسألة اللعب تحت وطأة ضغوط جماهيرية كبيرة".

 

-عمان تطيح بحاملة اللقب-

جرد منتخب عمان نظيره البحريني من لقبه بفوزه عليه بهدف دون رد جاء بإمضاء جميل اليحمدي (83) على استاد ملعب الميناء الأولمبي في البصرة.

وهي المرة الثالثة التي يقصي فيها المنتخب العماني منتخب البحرين من الدور قبل النهائي ليكرر إنجاز خليجي 23 بدولة الكويت بعد فوزه على البحرين بهدف دون رد وفوزه بلقب تلك النسخة، كما تفوقت عمان أيضا على البحرين في خليجي 18 بدولة الإمارات بنفس النتيجة، قبل ان تخسر أمام مستضيفة البطولة وتكتفي بالمركز الثاني.

وكانت الفرصة الأولى للبحرين بعد حصولها على ركلة ركنية نفذها عبدالوهاب المالود أبعدها المدافع إلى خلف منطقة الجزاء لتصل إلى علي مدن الذي سددها قوية لترتد من المدافعين (8).

وأنقذ حارس عمان إبراهيم المخيني مرماه من هدف محقق بعد عدة تمريرات بينية بين لاعبي البحرين لتصل الكرة إلى مهدي حميدان الذي توغل داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة قوية ليبعدها المخيني بصعوبة (22).

واصل المنتخب البحريني محاولاته لافتتاح التسجيل في الشوط الثاني واقترب من مرمى المنتخب العماني ولكن من دون أي فاعلية حقيقية.

وفي ربع الساعة الأخير فرض المنتخب العماني سيطرته على المجريات وهدد منتخب البحرين في أكثر من مناسبة بعد التوغلات السريعة على الجبهة اليمنى.

واثمر الضغط العماني هدف المباراة الوحيد عندما أطلق جميل اليحمدي كرة قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت الزاوية العليا على يسار الحارس سيدمحمد جعفر معلنا هدف السبق لعمان (83).

وأجرى مدرب البحرين البرتغالي هيليو سوزا تغييرات هجومية بإشراك كميل الأسود ومحمد مرهون وإبراهيم الختال ومهدي عبداللطيف في محاولة لتنشيط الجانب الهجومي وتعديل النتيجة، ولكن مدافعي عمان والحارس إبراهيم المخيني تألقوا في الدفاع عن مرماهم لتخطف عمان بطاقة التأهل إلى المباراة النهائية.

 

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us