نتنياهو يهدد “الحزب”: أي خطأ سيكلف ثمنا “لا يمكن حتى تصوره”

لبنان الكبير

حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الجمعة “حزب الله”من مغبة ارتكاب أي خطأ بحق اسرائيل، قائلا: “إن أي “خطأ كهذا سيكلفه ثمنا باهظا لا يمكن حتى تصوره”.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن بيان ألقاه نتنياهو بعد اجتماعه مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن في القدس قوله إن إسرائيل ترفض التوصل إلى وقف لإطلاق النار دون إعادة المحتجزين.

وأضاف نتنياهو أن إسرائيل لن تسمح بإدخال الوقود الى القطاع وأنها تعارض تحويل الأموال إلى غزة.

وشارك بلينكن في جلسة لمجلس الحرب الإسرائيلي بعد لقائه مع نتنياهو بمقر وزارة الدفاع في تل أبيب، في اجتماع هو الثالث بينهما منذ بدء الحرب في السابع من تشرين الأول الماضي.

وجاء تحذير نتنياهو بعد كلمة ألقاها الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله أكد فيها أن كل الاحتمالات على الجبهة اللبنانية مفتوحة، مضيفا “يجب أن نكون جميعا جاهزين لكل الاحتمالات والفرضيات المقبلة”.

وقال نصر الله إن عمليات الحزب على الحدود “تستهدف آليات وجنود وتجهيزات العدو. وما يجري على جبهتنا مهم ومؤثر”، رغم أنه قد يبدو للبعض “متواضعا”.

وأضاف نصرالله أن تلك العمليات “بدأت وتصاعدت وأجبرت إسرائيل على أن تُبقي قواتها عند الحدود وحشد المزيد منها”، مؤكدا أن الجبهة اللبنانية خففت جزءا كبيرا من القوات “التي كانت ستُسخّر للهجوم على غزة”.

شارك المقال