إنقاذ مواطنين احتجزتهم السيول… هذا ما خلّفته الأمطار الغزيرة! 

لبنان الكبير

نتيجة غزارة المتساقطات التي انهمرت في عدد كبير من المناطق اللبنانية، وتسببت بحدوث فيضانات، نفذ عناصر الدفاع المدني عددا كبيرا من المهمات التي تنوعت ما بين إنقاذ مواطنين احتجزتهم السيول داخل سياراتهم ومنازلهم وفي أماكن السهر وسحب سيارات وجرف أتربة وصخور عن الطرقات وسحب المياه من داخل منازل ومستودعات.

وفي التفاصيل، في منطقة (حارة الست، بدادون، وادي شحرور) استعان العناصر بجرافة لفتح الطريق وإنقاذ المواطنين المحتجزين داخل سياراتهم بعد أن ارتفع منسوب مياه النهر. وفي محلة (نهر الغدير، برج البراجنة، حي السلم) تم إنقاذ العديد من المواطنين بسبب فيضان نهر الغدير.

على طريق صيدا القديمة – الريشاني تمكن العناصر من إنقاذ المواطنين المحتجزين داخل سياراتهم وإعادة فتح الطريق، وفي بلدة بسابا عمل العناصر على سحب المياه من داخل عدد من المنازل.

ونفذ عناصر الدفاع المدني عمليات إنقاذ لمواطنين على الطريق البحرية الممتدة من نهر الكلب الى جونية احتجزوا داخل سياراتهم وتمكنوا من إنقاذ ٦٤ تلميذا حاصرتهم السيول داخل باصين في نهر الكلب ونقلوا إحدى التلميذات الى المستشفى وقدموا الإسعافات الأولية اللازمة لتلميذة اخرى.

وفي منطقة كفرحباب عمل العناصر على سحب المياه التي اجتاحت عددا من المستودعات، وفي المنصورية – قناطر زبيدة تم سحب المياه من داخل مستودعات وإنقاذ مواطنين احتجزتهم السيول داخل سياراتهم.

وفي برمانا تم سحب المياه من داخل احد المنازل. 

وعلى طريق بسكنتا تم إنقاذ مواطنين احتجزتهم الوحول داخل سياراتهم، وفي بيت شباب، بلدة الزغرين، القنطيرة،وأنطلياس تم سحب المياه من داخل المستودعات، وكاراج لتصليح السيارات. 

وأنقذ عناصر الدفاع المدني في محلة الكرنتينا المواطنين الذين حوصروا داخل سياراتهم، وداخل مباني سكنية، واحد الملاهي الليلية وعملوا طوال الليل على تأمين السلامة العامة في الموقع وسحب المياه من كافة التفرعات.

وخلال ساعات الفجر، عمل عناصر الدفاع المدني على تنفيذ المهام الآتية:

في زوق مصبح تمكنوا من سحب عدد من السيارات التي احتجزت على الطريق المؤدي الى فندق الهوليدي ان بسبب غزارة المتساقطات. 

توازيا على جسر كفرشيما عمل العناصر على سحب مواطنين محتجزين داخل سياراتهم.

وعلى طريق دير الحرف، رويسة البلوط، راس المتن استعان العناصر بالجرافات لإزالة الاتربة والصخور واعادة فتح الطريق. 

وفي محلة الصياد الحازمية عمل العناصر على سحب السيارات التي احتجزت بسبب تبرك المياه وقاموا بتحويل مجرى المياه قرب مستشفى قلب يسوع.

وعلى طريق المنصورية عمل العناصر على سحب سيارات عالقة بسبب مخلفات الأمطار من انهيارات ترابية، وفي بلدة لحفد بقضاء جبيل انقذ عناصر الدفاع المدني مواطنين محتجزين داخل سياراتهم جراء ارتفاع منسوب مياه النهر. 

أما في مزرعة يشوع فقد عمل العناصر على سحب المياه من داخل احد المستودعات، وسحب سيارات محتجزة بسبب غزارة السيول. 

إلى ذلك على طريق دوما كفرحلدا عمل عناصر الدفاع المدني على تسهيل حركة المرور وفتح اقنية مياه الصرف لتخفيض منسوب المياه.

في السياق، ذكرت المديريّة العامّة للدّفاع المدني اللّبناني، أنّ “عناصر من ​الدفاع المدني​ سحبوا 64 تلميذًا، حاصرتهم السّيول داخل باصَين في محلّة ​نهر الكلب​”، مشيرةً إلى أنّ “العناصر نقلوا إحدى التّلميذات إلى ​مستشفى سيدة لبنان​ لتلقّي العلاج اللّازم، كما قدّموا الإسعافات الأوّليّة اللّازمة إلى تلميذة أخرى في الموقع. أمّا التلاميذ الآخرين فقد تمّ التّأكّد من سلامتهم، وإيصالهم إلى برّ الأمان”. 

وفي هذه الاثناء يعمل العناصر على سحب المياه من داخل مستسفى قلب يسوع الحازمية بعد أن اجتاحته الفيضانات.

شارك المقال