مقتل 3 من “حزب الله” بغارة إسرائيلية على الهرمل

لبنان الكبير

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أنه قصف مجمعاً عسكرياً لـ”حزب الله” في بعلبك يتبع الوحدة 4400 التي قال إنها مسؤولة عن تهريب الأسلحة من لبنان وإليه.

وأضاف في بيان على “تلغرام” أنه شن غارات على أهداف في عيترون بجنوب لبنان تشمل موقعاً عسكرياً ومبنيين عسكريين لـ”حزب الله”.

وقال إن الضربات تأتي رداً على إسقاط طائرة مسيرة للجيش الإسرائيلي كانت تحلق في سماء لبنان، أمس الاثنين.

وكان “المرصد السوري لحقوق الإنسان” أفاد، أمس الاثنين، بأن ضربات جوية إسرائيلية استهدفت رتل شاحنات قرب منطقة القصير على الحدود بين سوريا ولبنان والتي يسيطر “حزب الله” على جانبيها السوري واللبناني.

وأضاف أن الغارات أسفرت عن مقتل خمسة أشخاص بينهم ثلاثة سوريين وإصابة آخرين. كما أدت الضربات الإسرائيلية إلى احتراق شاحنات، على بعد مئات الأمتار داخل الأراضي اللبنانية، وفق ما ذكرته “وكالة أنباء العالم العربي”.

بدوره، قال مصدر عسكري لوكالة الصحافة الفرنسية إن ثلاثة عناصر من “حزب الله” قُتلوا، قبل منتصف ليل الاثنين/الثلاثاء، في ضربات إسرائيلية استهدفت رتلاً من صهاريج النفط في شمال شرق لبنان.

وذكر المصدر أن “ثلاثة عناصر من “حزب الله” قُتلوا بتسعة صواريخ إسرائيلية استهدفت رتلاً من صهاريج النفط ومبنى في محلة حوش السيد علي” في قضاء الهرمل تدمر كلياً، متحدثاً أيضاً عن سقوط ثلاثة جرحى.

شارك المقال