البزري: التلقيح لإنجاح العام الدراسي صحياً

خبريات 27 أيلول , 2021 - 5:14 م
الدكتور عبد الرحمن البزري

مجموعة لبنان الكبير على واتساب

مع عودة العام الدراسي حضورياً، انتشرت الأخبار عن وجود 40% من المعلمين لم يتلقوا لقاحات بعد، ممايعني انه دون العودة صعوبات ومخاطر من الواجب تذليلها لتصبح العودة آمنة.

وفي هذا الخصوص، يفيد رئيس اللجنة الوطنية لإدارة اللقاح ضد كورونا الدكتور عبد الرحمن البزري بأنّ"قسماً كبيراً من الجهاز التعليمي ما زال لم يتلقّح، لكن حتى الآن لا أحد يملك احصاءات رسمية لا وزارة التربية ولا غيرها، ومن الصعب معرفة النسبة. نصف المعلمين تسجلّوا على المنصة، ولم يتلقوا اللقاح حتى الآن، وهناك الكثير من المعلمين أخذوا اللقاح لكنّهم غير مسجلين بصفة معلمين".

ويضيف: "لذلك أدعو عبر "لبنان الكبير" والوسائل الاعلامية الأخرى، من أجل نجاح العام الدراسي صحياً،أولاً، علينا أن نزيد نسبة المناعة في المجتمع. ثانياً، أن نأخذ الاجراءات داخل المدارس بشكل جدّي في التباعد واكتشاف الحالات مبكراً. ثالثاً، تلقيح المعلمين حتى قبل تلقيح الاولاد، لأن المعلمين يعدون بعضهم، وحسب الدراسات العلمية، ليس الاولاد الذين يعدون المعلمين".

وعن خطورة هذا الوضع يقول: "ليس هناك خطورة كبيرة ولكن يجب زيادة نسبة التلقيح، وأنا مع فتح المدارس اليوم قبل الغد، وبرأيي مشكلة المدارس ليست فقط متعلقة بالصحة. هناك أيضاً مشكلة الكهرباء والبنزين ورواتب المعلمين وقدرة الأهالي على الدفع ومدى قدرة الدولة على تحريك قطاعها التربوي والرسمي. فكورونا نعرف كيف نعالجها ونعرف الوقت الذي نعلن فيه عن الخطر، ولكن هناك مشاكل أكثر صعوبة".

وبالنسبة للمعلمين الذين يرفضون تلقي اللقاح، يشير الى إنّني مع نظرية الاقناع وليس مع نظرية القصاص، أفضّل أن أقنع المعلم بأهمية اللقاح وما هي حسناته. هناك ناس بدأوا يطالبون بجرعة ثالثة،وهناك ناس لم تتلق الجرعة الاولى حتى الآن وما زالت خائفة. لذلك يجب الاقناع والعمل بشكل جدّي".

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us