عون دافع عن البطريرك ام عن ناشط سياسي؟

خبريات 10 آب , 2021 - 2:22 م

لبنان الكبير

 

توقفت مصادر سياسية متابعة للشأن المسيحي عند موقف رئيس الجمهورية، أعلى موقع مسيحي في البلاد، من الحملة الممنهجة التي يقودها "حزب الله" ضد البطريرك بشارة الراعي.

وقالت المصادر لـ"لبنان الكبير" ان موقف عون كان مدافعاً بالشكل وضعيفاً في المضمون، اذ انه هرب من تحديد موقف رئاسة الجمهورية من مضمون كلام البطريرك، وخصوصاً دعوته الجيش الى منع اطلاق الصواريخ من الجنوب.

وبحسب المصادر فان موقف ميشال عون تضمّن فقرتين.

الأولى عنوانها "حفظ ماء الوجه" مع بكركي بادانة الحملة الموجهة ضد الراعي.

والثانية عنوانها "دعوه يتكلم"، فبدفاع عون عن حرية الرأي والتعبير وضع الراعي بمرتبة ناشط سياسي، فيما موقع بكركي أكبر قيمة ودوراً.

ولم يحدد عون موقفه من عظة الراعي، خصوصا انها يعنيه مباشرة لأن رئيس الجمهورية هو القائد الاعلى للقوات المسلحة.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us