كان مسؤولاً | طلال المرعبي: انتخابات ١٩٩٢ خالفت الطائف... ويا محلا القانون الأرثوذكسي

كان مسؤولاً 9 تشرين الثانى , 2022 - 7:00 م

 

النائب والوزير السابق طلال المرعبي لـ "كان مسؤولاً":
- لا أحد يعلم حجم معاناة للبنانيين من أحداث وقتل وتدمير قبل الوصول لاتفاق الطائف.
- عندما دعينا للطائف كان ميشال عون غير راضٍ.
- عدد من النواب المسيحيين كانوا مترددين نظراً للتهديدات التي تعرضوا لها، والدليل انه فور الانتهاء من الاتفاق اغلبهم سافر الى الخارج والبعض الآخر نزل في فندق Summerland".
- أبلغني مسؤول أمني غير لبناني ان هناك خطراً علينا وعليّ تحديداً بعد العودة من الطائف.
- مقدمة الدستور صاغها الجميع بعد مناقشات عدة ولم يحدث عليها اي خلافات أساسية.
- اتفقنا على اعتماد الدوائر الكبرى والقانون الحالي مخالف للطائف.
- هيك قانون بجيب هيك تركيبة.
- اول إنتخابات أجريت عام ١٩٩٢ خالفت الطائف، إذ جرت في مناطق على أساس المحافظات وفي مناطق أخرى على أساس الأقضية.
- البطاقة الممغنطة تزيد نسبة المشاركة في الانتخابات الى ٧٥٪؜ والمسؤولون يخافون منها.
- الرئيس رفيق الحريري استشهد من أجل هذا الاتفاق وهدفه كان نهوض لبنان بمرحلة متقدمة.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us