نجم "السامبا" بين خيبة 2014 و2018 وتحطيم رقم بيليه

كأس العالم 2022 23 تشرين الثانى , 2022 - 6:00 م

 

لا يمكن إنكار ان نيمار دا سيلفا سانتوس جونيور من أفضل اللاعبين في العالم خلال العقد الماضي، ومن آخر عمالقة البرازيل معقل مواهب الكرة، منذ النجم ريكاردو كاكا أحد أيقونات السامبا.

نيمار المولود في الخامس من شباط 1992 في قرية من قرى مدينة موجي داس كروزيس بولاية ساو باولو البرازيلية في عائلة فقيرة، بدأ ممارسة كرة القدم سنة 1999 في ناد لكرة الصالات يدعى بورتوغيزا سانتيستا.

وفي عام 2003 واثناء مباراة مع فريقه، شاهده مسؤولون من نادي سانتوس البرازيلي وقرروا التعاقد معه، ليتدرج فيما بعد ضمن الفئات العمرية الى ان وصل للفريق الأول.

في 2006 تداولت مصادر إعلامية رغبة أكاديمية ريال مدريد بضمه، وبالفعل سافر إلى العاصمة الإسبانية مدريد مع والده لإجراء اختبارات، لكن عوائق عديدة حالت دون بقائه، ليعود الى سانتوس.

خلال 4 سنوات فقط، لعب نيمار 223 مباراة وسجل 136 هدفا، فبين عامي 2009 و2013، توج بلقب بطولة ساو باولو 2010 و2011 و2012 وكأس البرازيل 2010 وكأس ليبرتادوريس 2010.

عام 2011 خاض بطولة كأس العالم للأندية في اليابان وقاد سانتوس للنهائي بمواجهة برشلونة الذي فاز 4 -0 وتوج بالبطولة.
في حزيران 2013، قدم برشلونة نيمار امام 50 ألف متفرج، ليكون في 21 آب على موعد مع أول مباراة له مع برشلونة أمام أتلتيكو مدريد في ذهاب الكأس السوبر الإسبانية ويسجل اول أهدافه.

في موسم 2014ـ2015، توج برشلونة بلقب دوري أبطال أوروبا وشكل حينها الثلاثي ميسي وسواريز ونيمار مصدر قوة للفريق.
خاض نيمار مع الفريق الكاتالوني الفريق أكثر من 186 مباراة وسجل 105 أهداف وتوج بدوري أبطال أوروبا 2015، ولعل أكثر ما يذكره الجمهور له قيادته الريمونتادا التاريخية لبرشلونة والتأهل لربع نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب باريس سان جرمان (6ـ1) بعد أن كان فريقه مهزوما ذهابا (4ـ0).

في صيف 2017، انتقل نيمار لباريس سان جرمان لمدة 5 سنوات قادما من برشلونة، في صفقة هي الأغلى في تاريخ كرة القدم بذلك الوقت بقيمة 220 مليون يورو. وحتى الآن لعب نيمار 160 مباراة وسجل 122 هدفا مع البي اس جي، وتوج بلقب الدوري الفرنسي 4 مرات وبطولتي الكأس والسوبر الفرنسي في 3 مناسبات، فضلا عن بلوغ نهائي دوري أبطال أوروبا وخسارته امام بايرن ميونخ الألماني عام 2020.

على الرغم من النجاحات والألقاب التي حققها نيمار مع الأندية التي لعب لها الا ان مسيرته التي بدأت عام 2011 مع المنتخب البرازيلي ليست زاخرة بالألقاب، ففي عام 2013 حقق لقب كأس القارات وهو اللقب الوحيد الذي توج به مع البرازيل، واحرز فضية دورة الألعاب الأولمبية 2012 والذهبية في نسخة 2016 في ريو دي جانيرو بالبرازيل.

عام 2014 استضافت البرازيل بطولة كأس العالم، وفيها كانت الفضيحة البرازيلية بعد الخروج المذل 1-7 امام المنتخب الألماني في نصف النهائي.

وتكرر الفشل في مونديال روسيا 2018 وخسرت البرازيل امام بلجيكا في ربع النهائي 0-2. وكذلك في كوبا اميركا 2021 اذ خسرت البرازيل النهائي امام الارجنتين.

ستكون نسخة كأس العالم قطر فرصة ثالثة لنيمار بعد روسيا 2018 والبرازيل 2014 للتعويض وتحقيق اللقب العالمي الذي يبحث عنه السامبا منذ مونديال 2002 وتحطيم الرقم القياسي للأسطورة بيليه.

وشارك نيمار بـ121 مباراة حتى الآن وسجل خلالها 75 هدفاً وهو على بعد هدفين فقط من تحطيم الرقم القياسي للجوهرة السوداء بيليه.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us