بالفيديو... ضابط مصري وعائلته يعتدون على ممرضات داخل مستشفى!

Show الترند؟ 3 كانون الأول , 2022 - 1:31 م

 

حادثة تشعل غضب المصريين عن مجموعة أفراد يعتدون على ممرضات داخل #مستشفى_قويسنا_المركزي في المنوفية.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يوثق لحظة الاعتداء على الممرضات.

وتبين لاحقاً أنّ الأحداث بدأت عند وصول شخص يدّعي أنه ضابط طيار بصحبة أخيه وعدد من السيدات إلى طوارئ مستشفى قويسنا المركزي، نتيجة لإصابة إحدى السيدات بنزيف بسيط، فيما اطباء النساء كافة منشغلون بعمليات جراحية أخرى، وعند إبلاغ الممرضة للطبيب بتفاصيل الحالة طلب منها إجراء سونار وبعض التحاليل حتى الإنتهاء من العمليات الجراحية، وإذا بالشخص المصاحب للحالة رفض ذلك وطالب بضرورة الكشف على الحالة وبدأ بسباب العاملين بالمستشفى. فى هذا الوقت اصطحبت الممرضة المريضة واودعتها في سرير فى الطوارئ لإجراء السونار والتحاليل المطلوبة حتى يتم مناظرتها.

ووفقا لشهادة التمريض فى المستشفى، فإن السيدات المصاحبة للحالة بدأن تهديد أطقم التمريض فى المستشفى وتوعدنهن بالضرب، وبعدها دخل رجلان لقسم النساء وقاما بضرب كافة الجهاز التمريضي المتواجد بالقسم، فيما حاولت إحدى الممرضات الاتصال بالطوارئ لكن تم الاعتداء عليها وأسفر ذلك عن اجهاضها.

وهذه صورة المعتدي المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأوضحت الدكتورة كوثر محمود نقيبة التمريض وعضو مجلس الشيوخ أنّ الواقعة تسببت في إصابة 5 ممرضات من المستشفى، وإجهاض ممرضة أخرى، وإصابة 3 عاملات، مؤكدة أن النقابة لن تتنازل عن حقوق أعضائها الذين يؤدون دورهم على أكمل وجه.

وفي فيديو آخر يظهر فيه مدير مستشفى قويسنا المركزي يقول للطاقم الطبي أنه لن يشهد أمام المحكمة وأن أي ضرر سيمسهم فهو غير مسؤول عنه... ويحذرهم من تبعات إصرارهم على متابعة قضية الاعتداء عليهم ويؤكد أنه سيقوم فقط برفع أوراقهم للإدارات المعنية والنيابة.

وقالت وكيلة مديرية الصحة بالمنوفية الحديث أنها لا تضغط على العاملين لقبول الصلح، وهم أصحاب القرار الأول والأخير في هذا الأمر، ولو لم يتم التصالح سيكون محضر أمام محضر.

و قالت أن الأسرة حررت محضرا بما حدث، وأنها سمعت بتقديم تقرير طبي بإجهاض المريضة، وأوضحت لطاقم العاملين أن الأسرة مستعدة للصلح وتقديم الاعتذار.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us