كرة القدم… طموحي

شباب لبنان الكبير 27 نيسان , 2021
كرة القدم... طموحي

 

شأني من شأن أي شاب وشابة لبنانية، لدينا أفكار وأحلام كثيرة. أحلامنا لخدمة المجتمع قبل أن تكون خدمة ذاتية.

لكل منا طموحاته. شيء ما يدفعه للاستمرار والمحاربة. طموح يبقيه على قيد الحياة.

تخرّجتُ من الجامعة اللبنانية حاملاً شهادة في اختصاص التربية البدنية والرياضة. بدأت أعمل في هذا المجال. بدأت مسيرتي كأستاذ رياضة في المدارس ومن ثمّ التحقت بعدّة فرق كرة قدم محليّة، وأنا على يقين من أنني سأصل إلى  مراتب أعلى.

حلمي في مجال الرياضة كبير والأهم أريد أن أنقل ما اكتسبته من خبرة ومعرفة إلى  الجيل القادم وحثّهم على الانخراط في مجال الرياضة. هذا المجال الذي سيخدم بالتأكيد صورة وطني قبل أن يخدمني.

ما أطمح اليه هو إنشاء مدرسة كروية وليس مجرد أكاديمية لكرة قدم، وقد عملت عليها لفترة قصيرة فقط ولم أستطع إكمال حلمي.

أريد من خلال هذه المدرسة أن أطوّر مجال كرة القدم في لبنان وأدعمه لأكون السند للأشخاص الذين يعشقون هذه اللّعبة، وأن يتمكّنوا من احترافها ليصلوا إلى  العالمية. أريد أن أكون السّند لهم.

من أحلامي الكثيرة أيضاً أن أصل وأستطيع أن أدرّب فرق كرة القدم من الدرجة الأولى لمثّلوا لبنان خير تمثيل.

لطالما كان لبنان بلد البطولات والأمجاد والأشخاص المميّيزين في مختلف أنحاء العالم.

هذا طموحي أيّها الوطن.. ولكن هل أنت جاهزٌ لتدعمني لأبقى أدعمك مدى الحياة؟

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us