“العائلات البيروتية” يكرم الطلاب الأوائل

لبنان الكبير

كرم اتحاد جمعيات العائلات البيروتية الطلاب الأوائل من أبناء بيروت في الثانوية العامة بجميع فروعها بحضور بيروتي حاشد، من ممثل مفتي الجمهورية وعدد من المشايخ، بالاضافة الى عدد من الوزراء والنواب، ممثل وزير التربية، ومحافظين ، قادة أمنيين ووسط حضور دبلوماسي بلدي ومخاتير، بالاضافة الى ممثل أمين عام تيار المستقبل ورئيس جمعيتي التنمية وإمكان أحمد هاشمية وعددا من رؤساء الجمعيات في بيروت ورؤساء الاتحاد السابقين.

بحيث تواجد اليوم، أكثر من مئة طالبة وطالب من بيروت مع أهلهم ومدراء ثانوياتهم ، في قاعة جامعة الآداب والعلوم والتكنلوجيا AUL، التي استضافت الاحتفال، والتي تمثلت بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الادارية وممثل رئيس الأمناء د. وائل حمزة،

وبدأ الحفل بتلاوة عطرة من القرآن الكريم، تلاها النشيد الوطني اللبناني، واستهلت الكلمات مع عريف الحفل رئيس لجنة التربية والثقافة المهندس خضر لاوند، الذي أكد أن “التكريم لطلابنا اليوم هو لحظة  الإعتراف بعطاء الآخر وتقديراً لعمله المميز وهو من أهم المناسبات التي نحتفي بها، وذلك لدعم التفوق والتميز وتحفيز الطلاب عل شرف التنافس بميدان العلم والمعرفة، باعتبارهم الثروة الحقيقية للمجتمع، وهم وراء رفعة بيروت والوطن”.

ثم كانت كلمة باسم الطلاب ألقاها الطالب المتفوق محي الدين نبيل قبرصلي، الذي أهدى هذا النجاح والتفوق الى من أحب بيروت وأهلها، والى من أخلص لبيروت واستشهد من أجلها الى روح الرئيس الشهيد رفيق الحريري.

ومن جهته، هنأ رئيس اتحاد جمعيات العائلات البيروتية الاستاذ محي الدين كشلي، الطلاب المتفوقين بنجاحهم، وتوجه بالتقدير الى الهيئات الادارية والتعليمية في ثانويات بيروت الرسمية والخاصة في بناء الاجيال والوصول بهم الى النجاح والتفوق لبناء المستقبل، منوهاً “بالدور الذي قام به مدراء الثانويات الرسمية والخاصة لانجاح العام الدراسي رغم الظروف الاجتماعية والمالية والسياسية الصعبة”.

وفي الختام، تم توزيع الشهادات والهدايا على المكرمين.

شارك المقال