"شباب لبنان الكبير"... سنة من الأمل

شباب لبنان الكبير 14 نيسان , 2022 - 12:06 ص

مجموعة لبنان الكبير على واتساب

بعد سنةٍ من ولادة "لبنان الكبير"، أصبحت الرؤية الآن واضحة. من الى جانبنا ومن ضدنا. من يريد أن يبني وطناً معنا، ومن يريد أن يساهم في هدمه. من يريد لبنان الكبير، ومن يريد البلاد الأخرى.

بعد سنةٍ من ولادة "لبنان الكبير"، شبابه كبُر أيضاً، نضج، وأثبت نفسه.

قسم "شباب لبنان الكبير" كان فكرة. فكرة لجمع الاختلافات في مساحة واحدة. لجمع ما فرقّه السياسيون، وما فرقّته السياسة، الدين والمعتقد.

جمعنا قسم شباب من مختلف المناطق، متناسين مناطقيتنا وناطقين بلبنانيّتنا.

تكلّمنا في السياسة، في الاقتصاد، في الاجتماع، في الأحلام، في الهواجس. دعمنا إنجازات الشباب وألقينا الضوء على مشكلاتهم.

أخطأنا، تعلّمنا واكتسبنا خبرات.

فرحنا بأوّل مقالات نشرناها مع أسمائنا وصورنا.

تابعنا الأحداث عن قرب واعتبرنا أنفسنا جزءاً من هذه العائلة وتمرّدنا عندما هوجمنا.

"شباب لبنان الكبير" مساحة حرّة والوحيدة في لبنان التي تعطي الشباب منبراً للتكلّم.

صار عمرنا سنة، بس أحلامنا أكبر من عمرنا.

صار عمرنا سنة، وبدنا نكبر أكتر بعد.

صار عمرنا سنة، وثابتين سنبقى.

من "شباب لبنان الكبير" تحيّة الى فريق العمل، والمشرفين، والقرّاء، والى الزميل ناشر ورئيس تحرير الموقع محمد نمر، لايمانه بمشروع شباب.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us