مفرّج في “لبنان الكبير”: نريد قانوناً جديداً لا يجرّم الصحافيين

لبنان الكبير

أكدت المنسقة العامة لنقابة الصحافة البديلة إلسي مفرج أن حضورها اليوم إلى مكاتب “لبنان الكبير” هو للثناء على موقف رئيس التحرير الزميل محمد نمر بعدم الذهاب إلى التحقيق في المكتب المركزي للمباحث الجنائية.

وأضافت: “بطبيعة الحال ذكرى 14 آذار هي ذكرى تتناول موضوع الحريات العامة والذي حصل أو طريقة الاستدعاء بعيدة جدا عن الحريات. برأينا التغيير الحقيقي يكون عبر تعديل القانون. نريد قانونا جديدا للإعلاميين يلغي كل مفاعيل المواد التي تجرّم الصحافيين خصوصا ما يتعلق بحرية التعبير والذي تصل عقوبته إلى السجن او من الممكن حتى احالته إلى أي قضاء غير قضاء المطبوعات”.

وختمت مفرج: “بطبيعة الحال هذا القانون وخصوصا النسخة الموجودة في مجلس النواب حاليا هو سيء جدا بالتعديلات الحاصلة، نطالب بتعديلها ونطالب النيابات العامة الى حين تعديل القانون ان توقف احالة الصحافيين الى محكمة غير محكمة المطبوعات”.

شارك المقال