أبو زيد زار “لبنان الكبير” متضامناً مع نمر: استدعاء الصحافيين صار موضة

لبنان الكبير

زار رئيس نادي الصحافة الاعلامي بسام أبو زيد مكاتب “لبنان الكبير” متضامناً مع رئيس التحرير محمد نمر بعد استدعائه من قبل المباحث الجنائية إثر إخبار من رئاسة الجمهورية، وأدلى بالتصريح الآتي: “لبنان معروف بحرية الرأي والتعبير وأي إجراء ضد حرية التعبير مرفوض من أي جهة أتى ان كان من جهة رسمية أو غير رسمية. اليوم صار استدعاء الصحافيين موضة، فكل صحافي يكتب شيئا او يصرح بشيء يتم استدعاؤه من قبل الجهات غير المختصة”.

وأضاف: “يعني لماذا استدعاء المباحث الجنائية لمحمد نمر، اذا كان هناك اي مخالفة يُستدعى من قبل محكمة المطبوعات. وهل هو مرتكب لجريمة حتى تخاطبه المباحث الجنائية المعنية فقط بمرتكبي الجرائم وليس بحرية التعبير. امر مدان ومرفوض وغيرمقبول ان يبقى الصحافيون مكسر عصا وكل يوم يطلع واحد منهم فشة خلق”.

وختم أبو زيد: “هنا أوجه نداء الى كل الزملاء الصحافيين على مختلف انتماءاتهم وتوجهاتهم ان حرية التعبير مقدسة بالنسبة لنا جميعا ويجب ان نستخدمها بالاتجاه الصحيح لذلك يجب ان نتضامن مع بعض لنبعد كل محاولات طمس الحرية وطمس حرية الرأي”.

شارك المقال