عشية المونديال... المقاهي تنتعش و"الدخولية" حسب المباراة

مجتمع 18 تشرين الثانى , 2022 - 12:07 ص

 

مع إقتراب موعد المونديال، يستعد اللبنانيون لمشاهدة المباريات جميعها من دون إستثناء. وبدأت أجواء المونديال والمنافسة بين جماهير المنتخبات تعم الشوارع منذ أسابيع، بحيث باتت تباع أعلام الدول المشاركة كما زُينت المقاهي والشرفات بأعلام المنتخب الذي يشجعه كل بيت. وعلى الرغم من أنّ البعض يحضر المونديال في منزله، لكن التوجه الأكبر يكون نحو المقاهي بسبب التجمعات التي تشكل حماسة أكبر. وبالطبع في هذه المناسبة تكون أجواء المقاهي مختلفة تماماً عن الأيام العادية وتفرض تسعيرة معينة على الدخول لمشاهدة المباريات.

في هذا الخصوص، أوضح وكيل beIN المعتمد في لبنان محمد الخطيب لـ"لبنان الكبير" أنّ الاشتراك في قناة الـbeIN خلال المونديال يبلغ 90 دولاراً، ويجب أن يكون لدى المشترك ريسيفر الـbeIN الأصلي الذي يأخذ اشارته من الستلايت، مشيراً إلى أنّ المحطات التي ستنقل مباريات كأس العالم هي beIN MAX وbeIN XTRA وهي مشفرة يعني يجب أن يكون هناك اشتراك حتى يتمكن المشاهد من فتحها.

وعن عدد المشتركين، قال الخطيب: "العدد قليل جداً مقارنة بكأس العالم في السنوات التي مضت، أي أن المشتركين هذه السنة نسبتهم 20% من عدد المشتركين في كأس العالم الماضي".

وعما إذا كان الناس يعتمدون على النقل المجاني للمباريات، أكد أنّ "تلفزيون لبنان" لن يبث مباريات كأس العالم هذه السنة، لكن هناك مفاوضات بين الدولة اللبنانية وbeIN من أجل تمكن الدولة من بث المباريات مجاناً عبر كابل (cable).

في منطقة طريق الجديدة، جهّز صاحب مقهى الـ"نانا" (NANA’S CAFE) بلال سعدو، المقهى لاستقبال الرواد الذين يتواجدون كالعادة في كل إستحقاق رياضي. وأشار إلى أنّ "الأجواء مختلفة لدينا وجميلة وسيسيطر عليها الفرح والحماس".

وبالنسبة الى كلفة الدخول أثناء فترة المونديال، قال: "سنأخذ مبلغاً رمزياً هو 60 ألف ليرة لبنانية على كل شخص لكل مباراة ولكن طبعاً هذا لا علاقة له بالطلبات. ومن الممكن أن لا نأخذ دخولية على جميع المباريات بل على تلك التي تستقطب جمهوراً واسعاً".

أضاف: "نحن مشتركون في شركة سما بصورة شرعية منذ 7 سنوات وكل سنة نجدد إشتراكنا سواء للمونديال أو للمباريات العادية".

وفي منطقة فردان، أكّد مدير مقهى "سمرا" نزار حمود أنّ "الاستعدادات للمونديال اكتملت ونحن جاهزون والمكان يتسع جيداً. لم نضع دخولية لكن قمنا بها بطريقة تحديد الحد الأدنى للفاتورة أن تكون 10 – 12 دولاراً أو 15 دولاراً على الشخص الواحد ويختلف السعر حسب المباراة، ويمكن للشخص أن يطلب ما يريده من طعام ومشروبات ونرجيلة وغيرها أي أنّه غير محصور بخيارات معينة".

وعن الأعداد التي يتوقع مجيئها الى "سمرا"، أوضح حمود أنهّ "منذ فترة كان هناك فاينال ريال مدريد وليفربول والمقهى كان ممتلئاً بالكامل. نحن نتوقع حضور أعداد كبيرة لكننا متخوفون من خروج البرازيل أو ألمانيا أو الأرجنتين منذ البداية وبالتالي تخف الحركة كثيراً، أي إذا خرج أكثر من فريق باكراً فهذا يعتبر ضربة موجعة للمطاعم والمقاهي".

وأشار الى أن "الناس تتجه الى المقاهي لأنّ المشاهدة في المنزل تكلف أكثر كما أنّ هناك مشكلة الكهرباء. ففي المقاهي هناك جو مختلف حيث يشعر المشجعون أنّهم على مدرج وهناك مكبرات الصوت وزمامير ورسم على الوجوه أي أنّ الجو حماسي أكثر".

وقال حمود: "نحن مشتركون في الـbeIN بالطبع ولو اعتمدنا على البث المجاني لا يحق لنا حينها أخذ دخولية. كما أنّ هناك أناساً يتابعون المباراة أحياناً بسبب إعجابهم بالتعليق، ولذلك عندما تبث من تلفزيون لبنان أو من خلال الدولة اللبنانية يختلف المعلق عن ذلك التابع للـbeIN".

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us