مشاورات عون مع "الممانعة" غداً... وكتلة ميقاتي لن تشارك

خبريات 10 كانون الثاني , 2022 - 11:01 م
ميشال عون

مجموعة لبنان الكبير على واتساب

يبدأ الرئيس ميشال عون الساعة العاشرة صباح غد الثلاثاء عملية استمزاج آراء الكتل النيابية والقيادات السياسية حول طاولة الحوار التي سيدعو اليها قريبا، وهو سيلتقي تباعا صباح الثلاثاء رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، ثم رئيس كتلة ضمانة الجبل النائب طلال ارسلان، بعدها رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، على ان يلتقي الاربعاء النائب فيصل كرامي عن اللقاء التشاوري، والنائب اسعد حردان عن الحزب القومي السوري الاجتماعي، ثم النائب آغوب بقرادونيان عن كتلة الارمن. ويختتم اللقاءات مع رئيس تكتل لبنان القوي النائب جبران باسيل.

والمعتذرون حتى الآن الرئيس سعد الحريري ورئيس حزب القوات سمير جعجع فيما لم يعرف بعد موقف رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط…

وعلم موقع "لبنان الكبير" ان الرئيس نجيب ميقاتي قرر المشاركة من موقعه كرئيس للحكومة وليس ككتلة نيابية حتى لا يُحرج سنيا بعد اعتذار الحريري… وقال مرجع سياسي رفيع لـ"لبنان الكبير" ان هذه الدعوة هي الثالثة في عهد عون، الاولى طلب فيها مساعدة رئيس مجلس النواب نبيه بري بتواصله مع مختلف الاطراف ولبّت جميع الكتل لكن النتيجة بقيت حبرا على ورق، والحوار الثاني تمت تلبيته من معظم القيادات والكتل ومقرراته جاءت دسمة جدا ملأت ورقة ونصف تقريبا من قرارات هامة سياسية اقتصادية خصوصا ومالية ولم يُطبّق منها شيء. وتساءل المرجع عن هدف المؤتمر في هذا التوقيت قائلا: "اذا كان العهد في عز قوته لم ينفذ شيئا من مقررات الحوار فكيف الان؟!".

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us