لودريان و"التغييريون": كتير حكي

خبريات 6 أيار , 2021

 

علم موقع "لبنان الكبير" أن الإجتماع الذي عقده وزير خارجية فرنسا جان ايف لودريان مع ما سمي القوى التغييرية الجديدة، التي تضم ١٠ اشخاص من النواب المستقيلين والمجتمع المدني، دام ساعتين وكان لودريان مستمعا اكثر مما كان متحدثا.
وبحسب مصادر من داخل الاجتماع فان الوزير الفرنسي استمع الى جملة مطالب، كان على رأسها موضوع الانتخابات النيابية وضرورة اجرائها وسط اجواء وطرق سلمية. كما استمع لشرح حول كيفية الخروج من الأزمة وجملة حلول، ابرزها تشكيل حكومة انتقالية تركز على الوضع الاقتصادي والمالي والمعيشي.
واكد المجتمعون للودريان على ان "القوى التغييرية" تنسق فيما بينها عبر لقاءات واجتماعات تحضيرا للمرحلة المقبلة لا سيما توحيد الجهود من اجل خوض الانتخابات سويا. وأشاروا الى مدى الجهوزية التي يتمتعون بها. وعرضوا التوجهات المستقبلية للخروج من الاوضاع الصعبة التي يمر بها لبنان.
وكان الجواب الابرز للوزير الفرنسي هو ان على اللبنانيين الاتفاق لتشكيل حكومة من اجل الحصول على المساعدات، لا سيما المالية منها.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us