البزري لـ"لبنان الكبير": الدعوة الدولية الى الالتزام بالاستحقاقات الدستورية مرحب بها

خبريات 23 أيلول , 2022 - 1:57 م

مجموعة لبنان الكبير على واتساب

رأى النائب عبد الرحمن البزري، في حديث لـ"لبنان الكبير"، أن "أي اهتمام دولي بلبنان والدعوة الاميركية - الفرنسية - السعودية الى الالتزام بالاستحقاقات الدستورية مرحب بها خصوصاً أن لبنان اليوم بحاجة الى كل أصدقائه وأشقائه للوقوف الى جانبه في هذه المحنة".

وتساءل: ما هي الأسباب التي تعوق انتخاب رئيس للجمهورية أو تشكيل حكومة؟"، موضحاً "أننا كنواب نمثل الشعب يجب ألا نقف عند أي عائق يعوق ذهابنا الى المجلس النيابي، وننتخب الرئيس الذي نراه الأفضل، وبناء على هذا الانتخاب، تشكل حكومة فاعلة قادرة على ادارة البلد بالتعاون مع المجلس النيابي ورئيس الجمهورية".

وقال: "اذا تمت ترجمة الاهتمام الدولي بلبنان من خلال مساعدته على ترسيم حدوده مع فلسطين المحتلة لاعطاء جرعة أمل للبنانيين بالافادة من ثرواتهم، يكون هذا جيداً، لكن الافادة الحقيقية تكون حين يتمكن المسؤولون من ممارسة الاصلاح بصورة سليمة، وتغيير النمطية السياسية التي لا تزال تتحكم بالبلد منذ عقود، والتي أدت الى الانهيار والافلاس والفساد".

واعتبر أن "هذا البيان موجه الى المنظومة التي أدارت البلد على مدى 30 سنة. المنظومة التي لا تزال تتعامل مع كل الملفات والاستحقاقات وفق منطق المحاصصة من دون أن تأخذ في الاعتبار مشكلات الناس ومعاناتهم وهمومهم، والتغييرات الجدية التي أفرزتها انتفاضة 17 تشرين."

وشدد على أن "ليس هناك من دولة تقف سداً في وجه اجراء الاستحقاق الرئاسي أو تسهّل عملية انتخاب رئيس، بحيث أن من واجب كل نائب أن يذهب الى البرلمان وينتخب الرئيس المقبل. لا أحد ينكر أن هناك تأثيراً اقليمياً ودولياً على الاستحقاقات الكبرى في لبنان، لكن اذا أخلص اللبنانيون في قراءتهم للواقع، ووضعوا المصلحة الوطنية فوق المصالح الخاصة، فإنهم قادرون على انتخاب رئيس من دون تأثير كبير للتدخلات الخارجية".

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us