طرابلسي لـ"لبنان الكبير": الكلمة الأولى للمسيحيين في تسمية مرشح يجمع الكل حوله

خبريات 12 تشرين الثانى , 2022 - 1:17 م
ادغار طرابلسي

 

أشار عضو تكتل "لبنان القوي" النائب إدغار طرابلسي، الى أن "الشغور الرئاسي ليست له علاقة بأفرقاء انما بطبيعة البرلمان المشتت والمؤلف من مجموعات صغيرة، وامكان الجمع بينها ليس سهلاً مما يقتضي ضرورة التفاهم والحوار والنقاش المستمر بين مختلف الكتل"، مشدداً على وجوب "السعي الى رفع عدد التجمعات والكتل للوصول الى أكثرية يمكنها أن تنتخب رئيساً للجمهورية. اذاً، القضية ليست طائفية على الرغم من أن الكلمة الأولى للمسيحيين في تسمية مرشح يمكن أن يجمع الكل حوله، لكن الشغور سببه تركيبة البرلمان التي تشكل صعوبة غير معهودة".

وأوضح أن "التصويت بورقة بيضاء هو تصويت، وعمل ديموقراطي كما أن اللجوء الى هذا النوع من التصويت يهدف الى عدم حرق أسماء معينة. ونحن على استعداد لمناقشة الأسماء التي تجمع حين يكون الأفرقاء مستعدون لذلك، وتقدمنا بورقة الأولويات الرئاسية. وبالتالي، العملية الانتخابية ليست مسألة اسم شخص بقدر ما هي مسألة أولويات. نريد أن نعرف برنامج المرشح لأنه عندما يصل الى سدة الرئاسة، ولا يتفق الأطراف على برنامجه، تتم عرقلته".

ولفت الى "الأفرقاء الذين يسمّون بعض الأسماء، ولا يمكنهم تأمين الأكثرية لها. لذلك، الحوار الزامي والنقاش الجدي ضرورة للتوافق على مرشح يجمع. ونحن منفتحون على الأولويات التي تطرح، واذا توافرت النوايا يمكن أن نصل الى النتيجة المرجوة".

 

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us