قبلان لـ"لبنان الكبير": نتمنى التسوية الداخلية وليس الخارجية

خبريات 18 تشرين الثانى , 2022 - 1:41 م
قبلان قبلان

 

أوضح عضو كتلة التنمية والتحرير النائب قبلان قبلان، في حديث لموقع "لبنان الكبير"، أننا "كنا نتمنى لو حصل الاتفاق بين القوى السياسية التي دعاها الرئيس بري الى الحوار، ورفضته. هدفنا لبننة الاستحقاق، وجعله لبنانياً بالكامل من دون أي تدخل خارجي، وهذا ليس صعباً. وفي حال اجتمع اللبنانيون، وتنازلوا لبعضهم البعض فهذا أفضل بكثير من التنازل للخارج. الأفق ليس واضحاً لجهة انتخاب رئيس الجمهورية. واذا لم يتم التوافق في الداخل، فإن الخارج سيتدخل، وللأسف هناك من يسمع له".

وأكد أن "لا فريق من الفريقين يمكنه أن يؤمن نصاب الثلثين أو الـ 65 صوتاً لانتخاب الرئيس. والطريقة الوحيدة التي يمكنها ايصال الرئيس تكون عبر توافق الفريقين"، معتبراً أن "اسم ميشال معوض يطرح لحرقه، وهو ليس المرشح الفعلي لان هناك أسماء أخرى ليست جاهزة للاعلان عنها حالياً، ويحاولون تحييدها من الاحتراق داخل الصندوق. يبدو أنهم ينتظرون شيئاً ما في هذا الموضوع".

أضاف: "نحن قلنا ونقول ان سليمان فرنجية لديه كل المواصفات التي تؤهله لأن يكون رئيساً للجمهورية، لكننا لم نبتّ هذا الأمر حتى هذه اللحظة، ولا نطرح الأسماء لأننا نعرف أنه لا يمكننا في الوقت الراهن ايصال مرشحنا الى سدة الرئاسة. وبالتالي، نحن ندعو الأطراف الأخرى الى الحوار، والاتفاق على اسم معين. اليوم نصوّت بالورقة البيضاء لأنه ليس لدينا أي استعداد لحرق اسم من أصدقائنا وحلفائنا. وفي المرحلة اللاحقة، سيرى الجميع أن الأسماء المتداولة اليوم ستكون قد أحرقت خلال هذه الجلسات".

وتمنى "التسوية الداخلية وليس الخارجية"، متسائلاً: "هل يجوز أن نقف عاجزين أمام الاستحقاق الرئاسي، وكأننا نقول اننا لم نبلغ سن الرشد السياسي والوطني؟".

 

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us