درباس لـ"لبنان الكبير": نحن في مرحلة المراوحة المصحوبة بنزف شديد

خبريات 15 كانون الأول , 2022 - 2:20 م
رشيد درباس

 

أوضح الوزير السابق رشيد درباس لـ"لبنان الكبير" أن "المؤتمر الدولي والحوار الداخلي، رؤيتان تتصديان لمعضلة واحدة، وكل طرف يرى العلاج على طريقته. والحقيقة أن اعتماد علاج واحد من الطرحين لا يكفي، واذا حصلت المعجزة والتقى العلاجان، فيكون حينها الوضع مقبولاً"، لافتاً الى أن "المؤتمر الدولي من أجل لبنان اذا عقد لا يمكن أن يفرض قراراً جديداً في ظل توازن القوى الداخلية والاقليمية والدولية، وهناك كثير من الأمثلة من القرارات الدولية التي لم تنفذ. والحوار الداخلي اذا لم يجد قبولاً من الخارج، فيمكن عرقلته بحيث أن معظم الأطراف لديها ارتباطاتها الخارجية".

أضاف: "اذاً، يتطلب الأمر لحظة من اللحظات تكون مواتية، تنضج فيها مسألة حل القضية اللبنانية، على المدى المتوسط (10 سنوات أو 15 سنة) لأن أزماتنا دورية، كما حصل في اتفاق الطائف، لكن السؤال هنا: هل وصلنا الى هذه اللحظة؟ لا يبدو ذلك الى اليوم. وهذا ما يمكن أن نلمسه من الخطاب السياسي الداخلي الذي لا يزال بعيداً عن الواقعية، لذلك، نحن في مرحلة المراوحة المصحوبة بنزف شديد".

 

 

 

 

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us