شاب جنوبي جثة عند الحدود التركية - البلغارية 

خبريات 6 كانون الثاني , 2023 - 8:46 م

 

انشغلت بلدة حولا الحدودية بقضية اختفاء ابنها عبد الكريم جهاد ظاهر منذ اسبوع على الحدود التركية - البلغارية والتي وصلها الشهر الماضي برفقة عدد من المهربين طمعا بدخول البر الاوروبي، وذلك قبل ان يتأكد خبر العثور على جثته مغمورة بالثلوج هناك.

ونقل مختار البلدة محمد شريم  لـ"لبنان الكبير " عن والدة ظاهر بانها كانت تستعد لاجراء اتصالات بالسفارة التركية واللواء عباس ابراهيم لجلاء ملابسات اختفائه قبل وصول نبأ مصرع ابنها.

واتهم شريم الذي ينتظر استعادة جثة ظاهر لمعرفة اسباب مصرعه، المهربين بانهم وراء ما جرى للشاب ظاهر الذي باع منزله في تشرين الثاني الماضي بهدف الهجرة وتأمين مستقبل افضل. ونصح المختار الراغبين بالهجرة بعدم الثقة بمثل هؤلاء الاشخاص الذين تبيّن انهم عصابات لا تتورّع عن السطو والقتل.

وكانت السنوات القليلة الماضية سجلت وقوع عدد من الشبان اللبنانيين والفلسطينيين والسوريين ضحايا لهذه العصابات.

 

 

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us