سرور لـ “لبنان الكبير”: وزير الاقتصاد يعمل لرفع الكوتا الشهرية من القمح الأوكراني

لبنان الكبير

أكد نقيب الأفران في بيروت وجبل لبنان ناصر سرور لموقع “لبنان الكبير” أنَّ “الأزمة التي حصلت في موضوع القمح مرتبطة بالبواخر الآتية من أوكرانيا وهناك عمل دؤوب من معالي وزير الاقتصاد مع البنك الدولي لرفع الكوتا الشهرية ولاستجرار باخرتين أوكرانيتين بسعة 12 ألف طن أسبوعياً، وأخذ الاذن من البنك الدولي لاستيراد باخرتين سعة كل منهما 30 ألف طن من القمح الروسي، والقرض الدولي المخصص لتمويل الطحين لم يُصرف منه حتى الآن سوى 35%، وعند حدوث مشكلة يصار الى وضع جدول ليوم واحد لتأمين الاستقرار أكثر”.

وقال سرور: “عند تعليق الجدول كان وزير الاقتصاد خارج البلاد ولدى عودته فوجئ بتأخر البواخر التي ما لبثت أن أتت الى المرفأ ويتم فحصها، وأوكل الوزير حل هذه المشكلة الى اللجنة الأمنية التي أعطت أول ثلاثة أيام طحيناً مدعوماً بصورة يومية بدل اعطائه مرتين في الأسبوع الى حين قدوم وزير الاقتصاد تفادياً لوقوع أزمة خبز”.

وفي ما خص أكلاف انتاج ربطة الخبز، أوضح سرور أن “لدى نقابة الأفران منصة فيها كل المواد المستعملة في انتاج ربطة الخبز وبأكلافها وبارتفاع كلفة المازوت والسكر والخميرة وضريبة البلدية وكلفة الكهرباء وأجور العمال على صيرفة والـtva التي يتم استردادها بالخميرة والنايلون وبالصيانة، تأخذ وقتاً لاستردادها فلا يمكن للأفران تحمل كلفتها ليقوم وزير المالية بعد اجتماع مع النقابة باصدار قرار عدم استرداد الأفران الـtva فأصبحت حقاً للأفران، وبآلية تعديل تكلفة الانتاج أصبحت التكلفة 5800 ليرة فتم الاتفاق مع وزير الاقتصاد على أن يتم تنفيذ التعديل على مرحلتين حتى لا ترتفع ربطة الخبز دفعة واحدة

شارك المقال