بسام أبو زيد في ذكرى “الحريري”: قيمة إضافية للبنان

لبنان الكبير

وصف الاعلامي بسام أبو زيد علاقته بالرئيس الشهيد بـ “الجيدة”، موضحاً “أننا كنا نجلس معه ونتحدث عن أوضاع البلد. وكان توجهه المحافظة على الاعلام وحريته. كما كان يستمع كثيراً الى من يخالفه الرأي وأتحدث عن تجربة شخصية. والرئيس الشهيد كان قيمة إضافية للبنان ولو وجد في ظروف أفضل مما كنا عليه لكان عمل للبنان الكثير والكثير، وكنا في وضع مختلف عما نعيشه في الوقت الحالي. هناك العديد من الظروف التي عاكسته، ظروف لها علاقة بالوضع الداخلي والخارجي، وحاول جاهداً إعمار لبنان واستطاع تحقيق الكثير من الأمور للبنانيين، والظروف الأخرى لم تساعده في تطوير لبنان وازدهاره أكثر. وعلى الرغم من كل شيء اغتيل وهذا لبنان للأسف”.

أضاف: “لا أحب المقارنات وكل وشخص لديه أسلوبه وظروفه، وأعتقد أن الظروف التي تواجد فيها الرئيس سعد الحريري أصعب من ظروف الرئيس الشهيد. كما أن الرئيس سعد الحريري قريب من الاعلاميين وليس بعيداً عنهم، ويهمه جداً التواصل مع الاعلام. رحم الله الرئيس رفيق الحريري ولا أنسى لحظة الاغتيال خصوصاً أنني كنت من أوائل الصحافيين الذين وصلوا الى مكان الاغتيال، على أمل ألا نشهد إغتيالات في لبنان”.

لقراءة المقال كامل
“رفيق الاعلاميين” آمن بتعدد الآراء وضمان الحريات

شارك المقال