لبنان "ضعيف" في مؤشر حرية الانترنت

سياسة 10 تشرين الثانى , 2022 - 12:07 ص
انترنت

 

أصدرت منظّمة "فريدوم هاوس" التي تُعنى بالمواضيع المتعّلقة بالحرية السياسية والديموقراطية وحقوق الانسان تقريرها السنّوي عن مؤشر حريةّ الانترنت، فأتت نتائج 2022 منخفضة عالمياً نسبةً الى السنوات الماضية، بحيث تراجعت روسيا، ليبيا والسودان.

وبحسب المنظّمة، فان حرية الانترنت في روسيا شهدت تراجعاً بعدما منعت الدولة الكثير من المواقع للحد من المعارضة داخل البلاد في أعقاب حربها مع أوكرانيا.

أما لبنان فحصل على علامة 51/100 وأتى في المركز الـ35 من أصل 64 بلداً. وعربياً جاء في المرتبة الثانية بعد تونس الّتي احتلت المرتبة الأولى، لتأتي السعودية في المرتبة الأخيرة عربياً.

ويشرح التقرير العلامة التي نالها لبنان، مشيراً الى أن حرية الانترنت في لبنان كانت ضعيفة خلال سنة 2021-2022، اذ كان يعيش أزمات مختلفة، منها اقتصادية، سياسية واجتماعية. وخلقت الأزمة الاقتصادية عقبات مالية لمستخدمي الانترنت في لبنان، بعد قيام الحكومة برفع تعرفة خدمات الاتصالات والانترنت ما أدّى الى الحد من الاستخدام.

ويضيف التقرير أن أنصار "حزب الله" نظموا حملات على الانترنت للمضايقات والتشهير ضد منتقدي الحزب. كما استدعى مكتب الجرائم الاكترونية خلال هذه الفترة العديد من الصحافيين ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي. ويفصّل التقرير التّعديات التي حصلت في لبنان من العهد على حريّة التعبير، ويصف الوضع في لبنان بأنّه يعاني من الفساد المستشري.

على الصعيد العالمي، حلّت ايسلندا في المرتبة الأولى، استونيا في الثانية وكوستاريكا ثالثاً. أمّا في المراتب الأخيرة ومع أسوأ حرية انترنت فأتت ايران والصين.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us