إيلون ماسك... اشتروا "الشعر المحروق" ليستحوذ على "تويتر"!

مجتمع 16 تشرين الأول , 2022 - 12:01 ص

 

إيلون ماسك، من رئيس تنفيذي لشركة tesla العالمية للسيارات الى رجل يملك شركة spaceX لتطوير الصواريخ الفضائية الى المالك المستقبلي لتطبيق twitter وصولاً الى بائع عطور!

فقد أطلق ماسك عطراً جديداً بقيمة 100 دولار يباع عبر الانترنت ويسمّى "الشعر المحروق"، وغرّد على "تويتر" قائلاً: "أروع عطر على وجه الأرض!".

أضاف ماسك: "مع اسم مثل اسمي، كان الدخول في صناعة العطور أمراً لا مفر منه، لماذا حاربت هذا الأمر لفترة طويلة؟".

ولم يمض سوى يوم واحد حتى أعلن ماسك عبر حسابه أنه باع 20 ألف زجاجة، لتبلغ قيمة المبيعات مليوني دولار، وما زالت المبيعات مستمرة.

وغيّر ماسك تعريفه الشخصي عبر "تويتر" ليصبح "بائع عطور"، كما حظيت تغريدة له مساء أمس برواج واسع قال فيها: "أرجو شراء العطر، حتى أتمكن من شراء تويتر".

وكان ماسك أعلن قبل شهور عن الاستحواذ على "تويتر" في صفقة بلغت قيمتها 44 مليار دولار، الا أنه حاول في وقت لاحق الخروج منها لكنه لم يبرع في ذلك، فتراجع عن قرار انسحابه من الصفقة ليعود مجدّداً كمالك مستقبلي فعلي لـ "تويتر". وتأتي محاولته الكارثية للتراجع عن قرار غير حكيم لشراء" تويتر"، بنتائج عكسية مذهلة، وقد تكون شركته Tesla للسيارات على هذا الطريق.

وفقاً لتقرير صدر مؤخراً في "نيويورك تايمز"، ذهب ماسك إلى حد التسول للحصول على خصم بنسبة 30 في المئة أثناء المفاوضات مع "تويتر"، وهو اقتراح سخر منه مجلس الادارة، ولكن ماسك وافق على شراء شركة التواصل الاجتماعي بعرضه الأصلي البالغ 54.20 دولاراً للسهم، وهو مبلغ ضخم قد يجبر الملياردير على التفتيش بعمق في جيوبه وبيع المزيد من أسهم Tesla.

حتى بالنسبة الى أغنى رجل في العالم، فإن 44 مليار دولار مبلغ ضخم. وفي شهر آب، باع ماسك بالفعل 7 مليارات دولار من أسهم Tesla لدفع ثمن "تويتر". وبعد كل ذلك، تتوقف الصفقة على قدرته على تأمين التمويل، وبعبقريته استطاع من خلال عطر جديد له أن يضيف مصدر تمويل لشراء "تويتر"!

وأعلنت شركة التواصل الاجتماعي الخميس، في مذكرة قضائية أن "رجل الأعمال الملياردير إيلون ماسك يخضع لتحقيق من السلطات الفيدرالية الأميركية بسبب سلوكه في صفقة الاستحواذ على تويتر"، من دون ذكر ما هو التركيز الدقيق للتحقيقات والسلطات الفيدرالية التي تجريها.

وقال موقع "تويتر"، الذي رفع دعوى قضائية ضد ماسك في تموز لإجباره على إنهاء الصفقة، إن محامي الرئيس التنفيذي لشركة Tesla ادعوا "امتياز التحقيق" عندما رفضوا تسليم الوثائق التي طلبوها. وأوضح الموقع أنه في أواخر أيلول، قدم محامو ماسك "سجل امتيازات" لتحديد المستندات التي ستحجب. وأشار هذا السجل إلى مسودات رسالة بريد إلكتروني بتاريخ 13 أيار إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية (SEC) وعرض شرائح إلى لجنة التجارة الفيدرالية  (FTC).

قدم ملف المحكمة، الذي طلب من قاضي ولاية ديلاوير كاثالين ماكورميك أن يأمر محامي ماسك بتقديم المستندات المحجوبة في 6 تشرين الأول وهو اليوم نفسه الذي أوقفت فيه مكورميك التقاضي بين الجانبين بعد أن عكس ماسك مساره وقال إنه سيمضي في الصفقة لشراء "تويتر". وأمهلته حتى 28 تشرين الأول الجاري لاغلاق عملية الاستحواذ، وإذا لم تنفذ الصفقة بحلول ذلك الوقت، فسيحدد موعد للمحاكمة في تشرين الثاني المقبل.

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us