تافهو التكاثر!

لبنان الكبير

تافه منطق بعض أبواق الممانعة في التعاطي مع ضحايانا في الحروب مع إسرائيل، بانهم مجرد “شيء” يمكن تعويضه بمجرد الإكثار في عملية التكاثر الطبيعي. أولادنا، نساؤنا، رجالنا، ليسوا أرقاما ليتنطح هذا “التيس” وذاك للقول: ولو قتل منا مئة مئتان ألف والوف، فإن نساءنا ينجبن مثلهم وأكثر بأقصر وقت ممكن. كأن المقابر وغرف الولادة شيء واحد في عقولهم المعطوبة.

شارك المقال