موقع مستقل | الناشر ورئيس التحرير: محمد نمر

قزي لـ"لبنان الكبير": التشكيل الحكومي رهينة ايران

سياسة 6 أيار , 2021 - 12:15 ص

لبنان الكبير

 

اعتبر الوزير السابق سجعان قزي ان التشكيل الحكومي رهينة في يد ايران.

وقال قزي لموقع "لبنان الكبير" ان "اعتذار الرئيس المكلف سعد الحريري لا قيمة له في هذا الوقت، ولا ضرورة له إلا اذا كان يؤدي إلى إختيار شخصيّة أفضل منه، وهيهات أن يدلنا أحد عليها. كما ان هذا الاعتذار لا يزال حتى الآن في اطار تصاريح لبعض المقربين ولا نعرف اذا ما كن هذه التصاريح تعبر فعلا عن نية رئيس الحريري او مجرد مناورة".

وعن موقف البطريرك الراعي من الاعتذار، قال قزي ان البطريرك الراعي "لا يتعاطى مع الشائعات وهو مرجعية يهمها أن تتألف الحكومة ولا يدخل في التفاصيل".

ورأى أنه "لا يمكننا أن نحلل أو ننجم حول اعتذار لم يحصل بعد. فربما لن يعتذر الحريري".

أضاف ان معلوماته ومصادره الخاصة تشير الى ان "احتمال الاعتذار لم يحسم بعد، فتارة تعلو نسبته وتورا تنخفض... وهذه الليلة أجواء الرئيس الحريري ليست أجواء اعتذار".

ورأى أن ايران هي "العنصر الخارجي الذي يحتجز التشكيل الحكومي اما العنصر الداخلي فهو حزب الله وحلفاؤه."

وقال قزي: "لو كان لبنان في ظروفه الطبيعة لتوجب علينا اعادة النظر في العديد من الأمور. فلا يحق للمجلس النيابي مثلا أن يتخلف عن انتخاب رئيس جمهورية لدى وصول الاستحقاق، ولا يحق لرئيس الحكومة المكلف أن يأخذ ورقة التأليف من دون تشكيل حكومة خلال شهر او شهرين على الأكثر. يجب إعادة النظر في هذا الموضوع ولكن ليس الآن، لأن اي مس في الدستور اليوم سيتم تحت ضغط السلاح وسيتخذ طابعا طائفيا".

شارك الخبر

مواضيع ذات صلة:

Contact Us